ديوان حـاوي الطـيب

عنوان القصيدة : سلام ياذخرالرجال النعاتيت
عدد الزيارات : 815
نوع القصيدة : قصائد إجتماعية
طباعة  إرسال إلى صديق


الـــــنــــــــــــــــــــــــص


 

سلام ياذخرالرجـــــــــــــــــــــــال النعاتيت

 

سلام يامــــــــــــــــــــــفرح كريم السبالي

ســـــلام ياالــــــلي للـــــوفا والكـــــرم بيـــــت

 

سلامٍ يخصــــــــــــــــــــــك ياقرم العيالي

يالنادراللي بالــــــــــــــــــــــعرب ذايع الصيت

 

كساب قولة نعم لاجا مجــــــــــــــــــــــالي

يشهد علي الله ماعــــــــــــــــــــــــــنك سجيت

 

دايم خيالك مايــــــــــــــــــــــفارق خيالي

غالي وإذا طولت عن شـــــــــــــــــوفك اشفيت

 

وبان الخلل في مشــــــــــــــيتي واعتدالي

في خدمتك لي الشــــــــــــــــــــــرف ماتوانيت

 

تامر وانا نفذ مافيــــــــــــــــــــــها جدالي

قـــــــــــبل تكلم جيـــــــــــت كلي ولبـــــــــــيت

 

اجيك كلي زولي يــــــــــــــــــسبق ضلالي

رضاك عنـــــــــــدي بعد رضا حامي البيت

 

رب الفلق مـــــــــــــــنشي صدوق الخيالي

في بر ابن نـــــــــــاجي حـــــــــــشا ماتواطيت

 

بس الزمان العنــــــــــــــــــــــجهي مايبالي

ياما ويــــاما عـــــــــــالي الرجـــــــــــم عديت

 

عشقي وهـــــــــــــــــندابي دروب المعالي

ذروة سنـــــــــــام الـــــــــــمجد فوقــــه تعليت

 

وشـــــــــــــــــــــربت فنجال التحدي لحالي

كيـف الصعــــــــــايب من دلاله تقـــــــــــهويت

 

شربت فــــــــــــــــــــــنجال العلوم الثقالي

ابيوت شـــــــــــعري وصـــــــــــفها كالدناميت

 

في داخلي جايلهــــــــــــــــــــــن اجتوالي

من عذب شعـــــــــــري نادرالـــــــقاف غنيت

 

رفعت صوتي بالبيوت الـــــــــــــــــــجزالي

البيت يسعى ياابومــــــشعل ورى الـــــــــــبيت

 

كلٍ يقول الغــــــــــــــــــــــالي يطرب لغالي

سمان المعانـــــــــــي صلت فيـــــــــــها ونقيت

 

أسم طرايفــــــــــــــــــــــها المهار الغفالي

عسفتـــــــــــها نقيتها زين ووفيـــــــــــت

 

انقا العــــــــــــــــــــــيون وراهياتن احبالي

في نظمها كل الصـــــــــــعايب تحـــــــــــديت

 

ارقا سنود اصوغها فالعــــــــــــــــــــــلالي

واختامها موفـــــــــــيك ياشايع الصـــــــــــيت

 

انا وشعري فدوتك والحــــــــــــــــــــــلالي

وياسامع الامـــــــــــثال هل انت صلــــــــــيت؟

 

على شفـــــــــــــــيع الخلق منهي الضلالي

 

قصيدة الشاعر

 

جازي بن مفرح بن ناجي العطاوي